التيار الديمقراطي

تأبين من هيئة متابعة تنسيقيات قوى التيار الديمقراطي العراقي في الخارج .. وداعا عزيز محمد

بأسف بالغ تلقى زميلات وزملاء تنسيقيات ومنظمات قوى التيار الديمقراطي العراقي في الخارج نبأ وفاة القائد الشيوعي والوطني المناضل عزيز محمد عن عمر تجاوز التسعين عاما في مدينة اربيل عاصمة إقليم كوردستان يوم 31 ايار 2017.
ولد عزيز محمد في عام 1924، في قرية بيركوت على الحدود العراقية التركية، وانتمى الى الحزب الشيوعي عام 1945 بعد انعقاد المؤتمر الاول للحزب والذي كان من قراراته التأكيد على حقوق الشعب العراقي بالحرية والاخاء والمساواة وضمان حقوق جميع الفئات في المجتمع العراقي.
أُلقي القبض عليه في عام 1948 مع اعضاء اللجنة المركزية، وأطلق سراحه في عام 1958. تم انتخابه في عام 1964 باجتماع اللجنة المركزية سكرتيرا للحزب الشيوعي، وتكرر انتخابه كسكرتير للحزب الشيوعي في مؤتمرات الحزب الشيوعي (الثاني سنة 1970، والثالث سنة 1976، والرابع سنة 1985). وتنحى عن منصبه في مؤتمر الحزب الشيوعي الخامس عام 1993.
نال عزيز محمد العديد من الميداليات والأوسمة كشخصية شيوعية هامة لها تأثيرها في دول العالم، وقلده رئيس اقليم كوردستان، مسعود البارزاني في عام 2015 وسام "البارزاني الخالد".
ونعاه رئيس الجمهورية فؤاد معصوم قائلا: "لقد كان الراحل مشاركا حيا في صناعة جوانب من التاريخ الوطني المعاصر، وكانت مواقفه كمناضل وطني غير متعصب تقدم مثالاً لكل من أحبوه واقتدوا بسيرته وبنضاله، فكان واحدا من أبرز رموز اليسار والوطنية العراقية".
لقد كانت مسيرة الرفيق الراحل عزيز محمد وعطاءه للوطن والشعب مفخرة يعتز بها كل الوطنيين والتقدميين العراقيين.
الذكر الطيب الدائم للفقيد عزيز محمد والصبر والسلوان لأهله ومحبيه ورفاقه.
هيئة تنسيقيات قوى التيار الديمقراطي العراقي في الخارج
31 أيار 2017

التيار الديمقراطي