التيار الديمقراطي

بلاغ صادر عن الاجتماع المشترك لقوى واحزاب وشخصيات وطنية مدنية

التأم يوم الجمعة التاسع عشر من أيار 2017 في مقر التيار الديمقراطي في بغداد، اجتماع موسع ضم اكثر من ٤٠ شخصية سياسية واجتماعية وثقافية ونقابية، بضمنهم ممثلون عن احزاب وتنظيمات سياسية واجتماعية وطنية مدنية، ممن يشعرون بالمسؤولية تجاه حاضر ومستقبل بلادهم.
استُهل الاجتماع باستعراض الانتصارات الباهرة والملاحم البطولية لقواتنا المسلحة بكافة صنوفها وتشكيلاتها في معارك تحرير البلاد، خصوصا معارك الموصل، من عصابات داعش الارهابية. كما جرى التوقف امام معاناة ملايين النازحين الهاربين من جحيم الارهاب والمعارك العسكرية، والتأكيد على اهمية اعطائها الاولوية في اهتمامات الحكومة وعموم مؤسسات الدولة والجهات الداخلية والخارجية ذات العلاقة.
وتوقف المجتمعون أمام جملة من القضايا والموضوعات المرتبطة بتعقيدات الاوضاع في بلادنا، والازمة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والخدمية المتشابكة والمتواصلة، الناتجة عن نهج المحاصصات الطائفية والاثنية والحزبية الضيقة، وانعكاس هذه الازمات الثقيلة على حياة المواطنين.
وافرد الاجتماع حيزا هاما في جدول عمله للتأكيد على الاهمية الاستثنائية في الظرف الراهن لفتح حوار وتشاور واسع ومسؤول بين الاطراف والجهات والشخصيات الوطنية، الساعية الى التغيير والاصلاح عبر الخلاص من المحاصصة ومحاربة الفساد وحصر السلاح بيد الدولة والتعامل مع المواطنين من دون تمييز، وإقامة دولة المواطنة الحرة المتساوية المشتركة، والعدالة الاجتماعية، وضرورة تقاربها وصولا الى الاتفاق على قواسم مشتركة في اطار ائتلاف وطني مدني ديمقراطي واسع عابر للطائفية، قادر على تغيير موازين القوى في المجتمع لصالح المشروع الوطني الديمقراطي المنشود.
وفي ختام حوار جاد ومعمق بهذا الشان اتفق الحاضرون على تشكيل لجنة لمتابعة العمل المدني المشترك من ممثلي الاحزاب والكيانات السياسية والشخصيات المستقلة.
هذا وضم الحضور ممثلي الحزب الشيوعي العراقي، حزب التجمع الجمهوري، حزب الامة العراقية، الحزب الدستوري العراقي، حزب الشعب للاصلاح، التيار الاجتماعي الديمقراطي، قائمة الوركاء، الحزب الوطني الاشوري، اتحاد بيث نهرين الوطني، الحزب الوطني الديمقراطي، تجمع من اجل الديمقراطية، وممثلين عن الحراك المدني وشخصيات مدنية مستقلة وأكاديمية ونقابية واجتماعية.

التيار الديمقراطي