التيار الديمقراطي

تنسيقية التيار الديمقراطي العراقي في هولندا: العنف ضد المرأة وباءٌ قاتلٌ للمجتمع

في 25 نوفمبر من كل عام نستذكراليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة، حيث تؤشر الدراسات والاحصائيات هول جرائم العنف التي تمارس ضد المرأة باشكالها المختلفة على مستوى الفرد او المجتمع او الدولة. واثبتت الاستنتاجات كثرة ما تعانيه المرأة العراقية من الاضطهاد الفكري والجسدي لما تمر عليها من ظروف حياتية قاسية و ضغط مجتمع ذكوري لا يقر بوجودها الانساني وتقاليد وعادات بالية وتشريعات مؤسسات الدولة واحكام الفكر العشائري التي تلغي دورها الطبيعي في الحياة
في يوم مناهضة العنف ضد المرأة تتأمل نساء العراق تحركا من كافة القوى الدميقراطية والحكومة العراقية ومجلس النواب والاحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني والحقوقي كافة، على أحترام حقوق المرأة وأصدار القوانين الكفيلة بأحترامها في المجتمع.
ترى تنسيقية التيار الديمقراطي العراقي في هولندا ضرورة ايقاف جرائم القتل بأسم الشرف وغسل العار، إيقاف احتقار النساء ونظرة الانتقاص منهن و حجبهن و حجزهن في المساكن ومنعهن من التعليم والثقافة، من الضروري أحترام المرأة واخراجها من غطرسة المجتمع الذكوري الطاغية على مجتمعاتنا، ومنع ومحاسبة الرجال من التحرش والاعتداء الجنسي أشباعا لغرائزهم .
نناشد رجال مجتمعنا في التخلص من العادات والتقاليد البالية التي تستغل بأسم الدين والاعراف وكلها رغبة في استغلال المرأة والحط من قيمتها وتحطيمها نفسيا. نطالب بمنع زواج القاصرات وحل المشاكل العشائرية بفكر يحكم الزواج بالفصل العشائري واعتبار المرأة وسيلة للمقايضة . تجريم عملية ختان الاناث بحكم العادات والتقاليد.
نناشد الحكومة ومجلس النواب بأصدار وتنفيذ القوانين العادلة والكفيلة بأحترام اخواتنا الايزيديات والمسيحيات المختطفات في حرب الارهاب واللاتي يتم بيعهن في سوق النخاسة ولا نرى لمؤسسات الدولة العراقية تحرك جدي بهذا الصدد. ضرورة اعادة تاهيلهن بصورة صحية ونفسية واجتماعية ويتوجب على الجهات الحكومية أن تقوم بعناية كبيرة للنساء في مراكز النزوح والتهجير وتجريم كل من يحاول أن يستغل النساء وظروفهم في هذه المجمعات
وأخيرا نناشد المراة نفسها والتي تعتبر هي اساس التربية وتثقيف المجتمعات، أن تربي أجيالها القادمة من الذكور والاناث على ثقافة رفض العنف ضد المرأة وتوعيتهم منذ الطفولة على فكر المساواة بين الانثى والذكر وتثقيف المرأة على المطالبة بحقوقها وعدم الرضوخ إلى أنانية المجتمع الذكوري العشائري
اننا في تنسيقية التيار الديمقراطي في هولندا ومنظمات المجتمع المدني والحقوقي العراقية نسعى لتوعية المجتمع العراقي والتحرك الجاد بالضغط على مجلس النواب والحكومة العراقية بمزيد من القوانين والاجراءات الراعية للمرأة لحقوقها وتعديل القوانين المزرية بحقها والتركيز المستمر على توعية المجتمع على احترام الانسان دون العودة إلى الجنس ذكرا او أنثى، ورفض العبودية البشرية ناهيك عن ضرورة قيام رجال الدين بتوضيح كامل لما للمرأة من حقوق واحترام كامل في الديانات كافة.
معا وبيد واحدة لنضرب آفة العنف ضد المرأة فهي أساس تخلف الشعوب.
معا و سوية نرفض المجتمع الذكوري والتفرقة بين المرأة والرجل
(العراق يستحق الافضل )
تنسيقية التيار الديمقراطي العراقي في هولندا
24-11- 2016

التيار الديمقراطي