من الحزب

الشيوعي العراقي والتيار الصدري يبحثان تعزيز التعاون والتنسيق المشترك

طريق الشعب
زار وفد من قيادة الحزب الشيوعي العراقي برئاسة الرفيق رائد فهمي، سكرتير اللجنة المركزية، عصر يوم امس الاول الاثنين 21/8/2017 مقر الهيأة السياسية للتيار الصدري في بغداد. وكان في استقبال الوفد السيد نصار الربيعي نائب رئيس الهيأة السياسية وعدد من اعضاء الهيأة.
وتناولت الزيارة اخر التطورات في الوضع السياسي والبحث في ما يخص تطوير العلاقات بين الطرفين اللذين اتفقا على اهمية دعم القضايا الوطنية العامة والوقوف الى جانب قواتنا المسلحة على اختلاف تشكيلاتها في معركتها ضد داعش والارهاب ومن اجل تحرير مدن الوطن من رجسه. واستعرض الجانبان التطورات السياسية الجارية واكدا اهمية تصحيح مسار العملية السياسية وتجاوز العراقيل التي تواجهها. وتم التطرق، ايضا، الى القضايا الاقتصادية والاجتماعية، واهمية تبني مطالب الجماهير الشعبية التي تعاني من ظروف صعبة ومن نقص وتردي الخدمات، والضغط على السلطات التنفيذية المعنية للاستجابة لمطالبها المشروعة. الى جانب الاستمرار في الحركة الاحتجاجية وتطويرها، والسير قدما على طريق الاصلاح والتغيير والتصدي للفساد والفاسدين، وبناء منظومة انتخابية متكاملة تضمن تكافؤ الفرص للجميع وتسهم في تحقيق انتخابات عادلة ونزيهة وشفافة وذات مصداقية .
واتفق الطرفان على مواصلة اللقاءات والتنسيق المشترك والتعاون في مختلف المجالات، وعلى تشكيل لجان وورش عمل مشتركة للبحث في مفردات العملية السياسية في اتجاه التصحيح والتقويم، ووضعها على السكة السليمة التي تلبي مصالح الشعب.
وضم وفد الهيأة السياسية للتيار الصدري السادة ؛ أمير الكناني عضو الهيئة السياسية ورافع عبد الجبار مسؤول ملف العلاقات وغزوان الشيباني عضو مجلس النواب وصلاح الحميري نائب امين عام مجلس النواب، فيما ضم وفد الحزب الشيوعي، اضافة الى الرفيق رائد فهمي ؛ الرفاق د حسان عاكف وبسام محيي ود.علي مهدي وحيدر مثنى، اعضاء قيادة الحزب.

من الحزب