من الحزب

المكتب السياسي للجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي : غانم حمدون .. وداعا !

فجعنا هذا اليوم بنبأ رحيل المناضل الكبير، مربي الأجيال، الدكتور غانم حمدون في منفاه بلندن.
طوال عمره المديد ظل غانم حمدون مثالاً في أخلاقه الشيوعية، وروحه الثورية، وثقافته العميقة، وانجازه الابداعي، وحميمية علاقاته مع الناس، وقدرته على العطاء، وتواضعه وزهده، وتمسكه بالقيم السامية.
وقدمت سيرة حياته الغنية بالأحداث والخِبر نموذجاً ألهم أجيالاً من المناضلين الشيوعيين ومن المثقفين الثوريين.
إن رحيل الرفيق غانم حمدون خسارة فادحة لنا نحن الشيوعيين، ولكل التقدميين والوطنيين، ولقضية شعبنا التي منحها الراحل الغالي كل ما يملك من طاقات ابداعية.
لعائلته ورفاقه وأصدقائه وكل محبيه الكثر أحر مشاعر المواساة .. ولهم الصبر الجميل.
غانم حمدون .. لك المجد عاطراً بسجاياك .. لك الذكر الطيب على الدوام ..
مثالك سيظل منيراً يرشد المناضلين الى الغد الوضاء ..
المكتب السياسي
للجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي
24 شباط 2017

من الحزب