مواساة

أسرة الحلوائي تنعى الفقيد قاسم محمد الحلوائي

فجعت عائلة الحلوائي بوفاة قاسم محمد الحلوائي يوم 6 كانون الثاني 2017 على أثر حادث دهس سيارة عن عمر ناهز الثمانين عاماً، والفقيد زوج فضيلة حسن الحلوائي ووالد سلام ووسام وحسام وحنان وشقيق رحمة وجاسم الحلوائي ومجيد وحميد وجليل وسهيلة وخليل والفقيد سمير.
لقد كان الفقيد لصيقاً بهموم شعبه وساهم في نضالاته وقد تعرض جراء ذلك للاضطهاد، فقد سجن لمدة ثلاثة أشهر في عام 1956 لمساهمته في انتفاضة تشرين. واعتقل في انقلاب شباط الفاشي في عام 1963. واحتجز لمدة ستة أشهر كرهينة هو وزوجته وأطفاله في عام 1982، ضمن اسرة الحلوائي المتواجدة في بغداد .
الذكر الطيب للفقيد
والصبر والسلوان لزوجته وأبنائه وذويه وكل محبيه
جاسم الحلوائي
عن اسرة الحلوائي
ستفام الفاتحة على روح الفقيد في جامع الرسول في بغداد الجديدة يومي 8 و9 من الشهر الجاري، من الساعة الثانية بعد الظهر وحتى الخامسة عصراً

مواساة